لايف ستايل | رمضان

كيف تحافظين على إيجابيتك في رمضان خلال الحجر المنزلي؟

التفاؤل بمستقبل واعد هو المفتاح
مريم الباشا
11 مايو 2020
 

من المؤكد أن شهر رمضان يبدو مختلفاً تماماً في ظل الحجر المنزلي الذي فُرض علينا جميعاً وفي مختلف دول العالم. كما قد يكون من الصعب التعامل والمحافظة على الإيجابية والتفاؤل في ظل التغييرات التي نحاول التأقلم معها والتوتر المستمر الذي لاحقنا في الحياة اليومية. صحيح أن شهر رمضان الذي صادف مع فترة الحجر المنزلي يسمح لك بالراحة وتطوير الذات أكثر، لكن قد يجعلك تشعرين بالوحدة والتعب النفسي بشكل غير مباشر. ومن هنا، يجب التفكير في أمور تزيد من أملنا بمستقبل أفضل ومن نسبة تفاؤلنا في هذا الشهر الفضيل


كيف تحافظين على التفاؤل في رمضان خلال الحجر المنزلي؟ 

 

الاهتمام بنفسك وبصحتك

التفاؤل والإيجابية ينطلقان من الداخل، فلم يكن مخطئ من قال "أحب نفسك أولاً." استغلي الوقت في المنزل لتجربة الحيل الجمالية، اعتني ببشرتكِ ضعي القليل من المكياج، جربي الخلطات الطبيعية، استمتعي بوقتك في اختيار الملابس التي تليق بك. كما يجب الاعتناء بصحتك، لذا خلال شهر رمضان احرصي على الحفاظ على نظام غذائي صحي، وعلى رشاقتك من خلال ممارسة الرياضة بانتظام

 

ممارسة الهوايات والنشاطات

لو جلست طوال النهار أمام التلفاز أو على هاتفك لتفقد السوشيال ميديا كل 5 دقائق، فلن تكوني راضية عن نفسك وبالتالي ستشعرين بالإحباط. لذلك، خلال شهر رمضان وحتى بعد انتهائه، مارسي هواياتك المفضلة والنشاطات التي تشعرك بتحسن. صحيح أن التباعد الاجتماعي مفروض، لكن هذا لا يعني أنه لا يمكنكِ التنزه قليلاً في الخارج أو ربما القيام بنشطان مع العائلة في الهواء الطلق.

 

عززي علاقاتك مع الآخرين

يمكنكِ دائماً التواصل مع أصدقائك وأفراد عائلتك للإطمئنان عليهم أو معرفة آخر مستجداتهم في الحجر المنزلي. لا تكتفي فقط بمكالمة هاتفية، بل هناك الكثير من تطبيقات مكالمات الفيديو التي يمكنكِ الاستفادة منها للتواصل مع الجميع من دون الشعور بالوحدة

 

تجنّبي المبالغة في التفكير

قد يكون من الجيد التفكير في المشاريع المقبلة أو تلك التي تستعدين للقيام بها بعد انتهاء الحجر المنزلي، لكن احرصي من المبالغة في التفكير بالمستقبل لأنه سينتهي الأمر بالتفكير بالأمور السلبية وإعطائها حجماً أكبر مما هي عليه، مما يزيد من تشاؤمك سواء من الكورونا أو من الحجر في المنزل خلال رمضان

 

عدّدي حسناتك

أبسط وأفضل ما يمكنكِ فعله للحفاظ على إيجابيتك في الحجر المنزلي خلال شهر رمضان هو التفكير في كل الأمور الإيجابية والحسنات التي تنعمين بها رغم كل الظروف. عبّري عن امتنانك لما لديكِ وأظهري بعض التقدير للآخرين، خصوصاً في هذا الشهر الفضيل.