يحدث الآن

مجموعة Tory Burch لخريف وشتاء 2020

الكلاسيكية والحنين إلى الماضي
حنان تابت
الإثنين ٣٠, فبراير ٢٠٢٠

الكلاسيكية والحنين إلى الماضي، عنوانين بارزين يختصران مجموعة "توري بورش" Tory Burch لخريف وشتاء 2020. لكن كانت منحوتات الفنانة النيويوركية "فرنشيسكا دي ماتيو" Francesca DiMattio مصدر إلهام المديرة الإبداعية للدار، خصوصاً لأن منحوتاتها تتحدّى المعايير التقليدية للأنوثة.

تحدّت مجموعة توري بورش لخريف وشتاء  2020 المعايير التقليدي من خلال قصات الجوخ الرجالية، والتفاصيل الهيكلية التي تنافس الصور الظلية السلسة، بالإضافة إلى المراجع التاريخية المُعاد صياغتها مع الأفكار العصرية. وهذا ينعكس في تصاميم الـPower Suit (بزة القوة) الرمادية، وبلوزة حرير من الدانتيل مع أحذية جلد طويلة. وكان للجرأة والتحدي حصة بارزة في هذه المجموعة التي تضمت نقشات وطبعات مأخوذة من أعمال الفنانة فرنشيسكا دي ماتيو. أمّا في ما يتعلّق بالحقائب، عرضت "توري بورش" حقيبة الكتف Eleanor المشغولة يدوياً من الجلد الإيطالي، ومجموعة Lee Radziwill المستوحاة من حقائب الجلد فيالسبعينيات ومن شكل الأكورديون. ولناحية الأحذية، شهد العرض بوتس حتى منتصف الساق، بطراز حذاء الفروسية، أو أحذية مدببة من الأمام.