نجوم | أخبار

بعد جولة في القارب مع ابنها، نايا ريفيرا مفقودة!

هل عادت لعنة Glee مجدداً؟
فانيسا الهبر
09 يوليو 2020


 

أشارت تقارير صحفية عن اختفاء نجمة مسلسل Glee بعد أن ذهبت في رحلة بالقارب مع ابنها في مقاطعة فينتورا،كاليفورنيا. أفادتالمواقع الإخبارية أن نايا ريفيرا كانت قد استأجرت أمس الأربعاء قارباً صغيراً للتجول مع ابنها الذي يبلغ 4 أعوام في بحيرة بيرو Piru.

عُثر على ابنها وهو نائم بمفرده على متن القارب، ووفقا لوسائل الإعلام المحلية، قال ابنها، جوزي هوليس دورسي للمحققين، بعد أن تم الإبلاغ عن فقدان والدته، إنهما كان يسبحان إلّا أن نايا "قفزت في الماء لكنها لم تعد،" وفقاً لموقع TMZ.

 

 

 

قال النقيب في إدارة شرطة مقاطعة فينتورا، إريك بوشو، لصحيفة لوس أنجلوس تايمز، إن جوزي "بصحة جيدة". لكن العائلة تمرّ في وقت عصيب حالياً. كما أنهم تأكدوا من هوية نايا بعد العثورعلى محفظتهاعلى متن القارب، بالإضافة إلى سترة النجاة. ورغم بحث الغواصين على نايا في البحيرة، إلّا انه لم يكن أي أثر لنجمة Glee.

 

في آخر منشور لنايا ريفيرا عبر الإنستغرام كانت صورتها وهي تقبّل ابنها معلّقة: "نحن الإثنان فقط."

 

 

 

وفي وقت سابق، نشرت الممثلة الأميركية،التي طلّقت زوجها راين دورسي عام 2018 وتشاركا في حضانة طفلهما، صورة لنفسها وعلّقت: "مهما كانت السنة، الظروف أو العوارض، فكل يوم تكون فيه على قيد الحياة هو نعمة استفد من اليوم قدر المستطاع، لأن لا أحد يعلم ما في انتظاره."

 

 

هل هذه "لعنة Glee" التي أُطلقت على كل الممثلينالذين شاركوا في المسلسل التلفزيوني وتعرّضوا لحوادث مأساوية؟

توفي كوري مونتي، نجم Glee الذي أدى دور "فين"، بسبب جرعة زائدة من المخدرات عام 2013 عن 31 عاماً. كذلك، مارك سالينغ الذي أدى دور "بوك"، انتحرفي يناير 2018 عن 35 عاماً منتظراً إصدار الحكم بتهمة استغلال الأطفال في المواد الإباحية عام 2018.